FacebookTwitterYoutubeRSS
7/12/2016 12:44:55 AM

فرنسا: لن نقف متفرجين على جرائم الأسد في سوريا


30/11/2016  الآن - وكالات  7:50:30 PM
فرنسا: لن نقف متفرجين على جرائم الأسد في سوريا

قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت إن بلاده 'لن تقف متفرجة على جرائم نظام بشار الأسد في سوريا'.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده أيرولت، اليوم الأربعاء بباريس، مع بريتا حاج حسن، رئيس المجلس المحلي (معارض) في محافظة حلب، شمالي سوريا.

وأضاف 'أيرولت' أن بلاده 'سوف تقوم بما يترتب عليها في الناحيتين الإنسانية والسياسية'، من دون أن يوضح طبيعة تلك الإجراءات.

وتابع: 'لن نكون شركاء الأسد في الجريمة، ولن نبقى غير مكترثين بما يقوم به (الأسد)'.

ومضى قائلاً: 'قد يرى البعض في فرنسا بأن الأسد يحمي المدنيين لكن ما يجري الآن هو القضاء على المدنيين'، وذلك في إشارة إلى مرشح يمين الوسط للرئاسة الفرنسية، فرانسوا فيون، المعروف بأفكاره المؤيدة للنظام السوري.

تجدر الإشارة إلى أن فرنسا دعت، أمس الثلاثاء، مجلس الأمن إلى اجتماع عاجل بخصوص حلب، حيث من المنتظر أن يعقد المجلس اجتماعه في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وأعلن 'أيرولت'، أمس، أن بلاده ستستضيف اجتماعاً دولياً حول سوريا في 10 ديسمبر المقبل، وتشارك فيها تركيا.

وتتعرض أحياء حلب الشرقية، منذ أسبوعين، لقصف عنيف من طائرات النظام وطائرات روسية.

وتزامن القصف مع تقدم قوات النظام والميليشيات الإيرانية على الأرض، والسيطرة على ثلث المناطق الخاضعة للمعارضة في المدينة.

وارتفع عدد القتلى في صفوف المدنيين بحلب جراء تلك الهجمات، منذ 15 نوفمبر الجاري، إلى أكثر من 739 شخصًا، فيما بلغ عدد المصابين نحو 2500 شخصًا.



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني