FacebookTwitterYoutubeRSS
24/3/2017 7:18:38 AM

كم من المبالغ حصلت عليها الجمعيات المخالفة عن طريق جمع التبرعات؟.. يتسائل خالد الطراح


12/1/2017  القبس  12:41:02 AM
كم من المبالغ حصلت عليها الجمعيات المخالفة عن ...
خالد الطراح

القبس

من الذاكرة- شهادة رسمية بالتقصير ..!

خالد الطراح

 

وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية، هند الصبيح، يبدو انها باتت أكثر تحمساً اليوم في الظهور الاعلامي، بالمقارنة مع ايامها الاولى في الوزارة في 2014، تحدثت أخيراً في لقاء تلفزيوني عن جسامة المخالفات على مستوى المساعدات الاجتماعية وذوي الاعاقة او المدعين للإعاقة،

وحرصها على تصويب المسار.. وهو أمر تشكر عليه.

لكن في المقابل، خرج علينا الوكيل المساعد لشؤون قطاع التنمية الاجتماعية في الوزارة، حسن كاظم، في تصريح صحافي في 7/1/2016، كاشفا عن «اغلاق 56 فرعا مخالفا لجمعيات خيرية من اصل 153 جمعية».

وأوضح كاظم ان هناك «5 جمعيات خيرية فقط من أصل 26 تمتلك فرعاً لها، هي: جمعيات الإصلاح وإحياء التراث الاسلامي وصندوق إعانة المرضى والنجاة الخيرية والعون المباشر. فيما بلغ إجمالي الأفرع غير المرخصة 12فرعاً، بينما بلغ عدد الافرع المخالفة 141، أغلق منها 58، والمتبقي 85 فرعاً طور الاغلاق»!

أود أن أتوقف عند الكلمتين «طور الاغلاق»!

واضح ان هناك بيانات ومعلومات وافية عن الجمعيات والأفرع المخالفة، بينما الوكيل المساعد كاظم يعترف بأن هناك 85 فرعاً غير مرخص، اي بمعنى ان كل هذه الافرع تعمل الى اليوم بفضل عجلة الوزارة، التي يبدو انها تعمل على الفحم الحجري، وليس بموجب القرار الوزاري رقم 128 لسنة 2016 المتعلق بتنظيم جمع التبرعات!

ربما الوكيل المساعد، الذي أنصب اهتمامه يوماً، وبانتقائية في 2016، بالحضور شخصياً الى رابطة الأدباء لوقف أمسية شعرية تضامنية مع مجزرة حلب، وتوجيه الوعيد والتهديد للرابطة، لا يعلم بالقرارات الدولية، كقرار مجلس الامن الدولي رقم 2170 ــ 2014، الصادر في اغسطس 2014.

كما نذكر الوزيرة والفريق المعني بما نشرته صحيفة ستريت جورنال، بتاريخ 28 يونيو 2015، «بأن الكويت غير جادة بمنع وتنظيم التبرعات التي تذهب إلى المتطرفين».

السؤال المشروع هو: كم من المبالغ حصلت عليها الجمعيات المخالفة عن طريق جمع التبرعات؟ وهل هذه المبالغ ما زالت في حسابات داخل الكويت أم حُوّلت الى جهات خارجية غير معلومة الاهداف والغرض؟!

أما عن طور إغلاق الجمعيات والأفرع المخالفة، فليس هناك اي عجالة في الأمر، فثمة أمور أهم بكثير من وقف اي شبهات تمويل للإرهاب، كتصحيح المسار الاقتصادي على يد الوزيرة، وامور اخرى سيتم كشفها في وقت لاحق ولائق!

نأمل في ان ينصب اهتمام الوكيل المساعد كاظم على الأنشطة الثقافية، فمخالفاتها قد تكون مساساً بالأمن، وتحدياً لوزارة تكميم الافواه!

«في العجلة الندامة وفي التأني سلامة».

***

فرحت بزيارة الوزيرة الى لندن يوم 26 ــ 12 ــ 2016، خلال مناسبة اعياد الميلاد والكريسماس، فلعل الزيارة متعت نظر الوزيرة بمناظر الاحتفال بالكريسماس والشجر في كل زاوية في العاصمة البريطانية، بينما المسيحيون في الكويت حرموا من شجرة صغيرة في احدى الجمعيات التعاونية!



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني





الدليل الإعلاني