وأكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، 'أن الحفاظ على هويتنا العربية والإسلامية وتراثنا وثقافتنا وأصالتنا من أوجب واجباتنا'، وذلك خلال استقباله عددا من الأدباء والمفكرين المشاركين في المهرجان، الأحد.

وأضاف الملك سلمان أن 'المهرجان معلم إشعاع ثقافي سعودي يجمع أبناء الوطن ومناطقه بتنوع تراثها وفنونها في صورة حضارية تعزز قيم الارتباط والوطنية والانتماء'.

وتحل مصر ضيفة شرف على المهرجان، الذي يحضر فعالياته وزير الثقافة المصري حلمي النمنم. وقال الأمير متعب بن عبد الله، وزير الحرس الوطني، رئيس اللجنة العليا للمهرجان 'في هذا العام نحن على موعد مع مصر أرض الكنانة، بلد الحضارة والآداب والفنون والمعرفة'.

وتشراك مصر في المهرجان بجناح كبير تصل مساحته إلى 2500 متر، إضافة إلى خيمة بدوية ومسرح لإقامة الاحتفالات الفنية والموسيقية. وتقام في هذا الإطار ندوة بعنوان (السعودية ومصر.. تاريخ من العلاقات الراسخة والمسؤولية القومية والإقليمية).

وانطلق الخميس الماضي النشاط الثقافي للدورة 31 من مهرجان الجنادرية، الذي يعد أعرق وأبرز مهرجان بالمملكة العربية السعودية بمشاركة 300 مفكر وأديب.

ويشتمل برنامج المهرجان على ندوة إعلامية متخصصة بعنوان 'مستقبل الإعلام السعودي في ضوء الثورة الرقمية'. كما تقام على مسرح القرية التراثية بالجنادرية أمسيات شعرية شعبية يقدمها عدد من الشعراء الخليجيين.