FacebookTwitterYoutubeRSS
23/6/2017 9:58:09 PM

كلية العمارة تفتح مؤتمرها العلمي الثاني بعنوان نمذجة معلومات المباني


27/3/2017  الآن - كونا  2:14:30 PM
كلية العمارة تفتح مؤتمرها العلمي الثاني بعنوان ...

أكد العميد المساعد للشؤون الاكاديمية بكلية العمارة بجامعة الكويت الدكتور عادل المؤمن اليوم الاثنين اهمية نمذجة معلومات المباني حيث تساهم هذه التقنية باختصار دورة التصميم والبناء باعلى جودة واقل تكلفة.
وقال المؤمن في كلمة افتتاح المؤتمر العلمي الثاني الذي تنظمه الكلية بعنوان (نمذجة معلومات المباني.. خارطة طريق دولة الكويت) ان نمذجة معلومات المباني كان لها تاثيرا كبيرا في تطوير تقنية وصناعة البناء خلال العشر سنوات الماضية فأصبحت جزءا مهما في استراتيجيات الدول التي تحرص على تطبيقها.
واضاف ان من الدول التي تحرص على تطبيق هذه التقنية الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا وكوريا الجنوبية وسنغافورة كما تنسجم التقنية تماما مع توجه حكومة دولة الكويت بتطبيق الحكومة الالكترونية.
وبين ان تطبيق تقنية نمذجة المعلومات للمباني يعود بالنفع على كافة الاطراف المشاركة في عملية البناء من المهندسين والمقاولين والمكاتب الاستشارية ودوائر حكومية.
واكد ان المؤتمر يطرح اخر ما وصل اليه العلم في نمذجة المعلومات للمباني ويستعرض تطبيقات النمذجة في الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي وسيضم على حلقة نقاشية حول تطوير خارطة الطريق باستخدام تقنية نمذجة المعلومات للمباني.
واضاف المؤمن أن برنامج المؤتمر سيتضمن ايضا على تطبيقات نمذجة البناء في الكويت ومشاكلها وحلولها كما أن المؤتمر يهدف إلى استعراض كافة السبل المتطوره لتحسين تصاميم البناء وتشييدها باستخدام نمذجة معلومات البناء وفق نموذج ثلاثي الأبعاد.
وذكر ان النموذج ثلاثي الابعاد يضم كافة البيانات المتعلقة بالمبنى من مرحلة التصميم مرورا بمرحلة التشييد انتهاء بمرحلة التشغيل والصيانة وكذلك وضع خارطة الطريق لتطبيق المنهج بالتوافق مع قوانين الدولة.
وقال ان اقامة هذه المؤتمرات الحيوية هي جزء مهم من دور كلية العمارة في جامعة الكويت في خدمة المجتمع لافتا إلى أن مؤتمر اليوم هو الثاني الذي تقيمه كلية العمارة بعد المؤتمر الذي عقدته في ديسمبر الماضي بعنوان (شرعنة التراث) الذي اقامته بالتعاون مع جامعات عالمية.
وأشار المؤمن إلى أن المؤتمر يهتم في نشر احدث ما توصلت لإليه الابحاث من تقنيات ونظريات ومفاهيم تخدم مهنة العمارة والبناء.
يذكر ان نمذجة معلومات المباني تعد نهجا جديدا لإنجاز المشاريع الإنشائية باعتبارها أكثر الطرق شفافية بالتصميم والبناء وبمدة زمنية أقصر من الطرق التقليدية علاوةً على أن هذا المنهج من التشييد يقلل من المخاطر والأخطاء التنفيذية ويحسن طرق إدارة وتشغيل المباني.



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني





الدليل الإعلاني