FacebookTwitterYoutubeRSS
20/7/2017 5:41:56 PM

كلنا نتوقع الأسوأ في المستقبل إذا ما استمر هذا الوضع وهذه الطريقة في تسيير الأمور.. برأي محمد المطني


17/7/2017  النهار  12:07:06 AM
كلنا نتوقع الأسوأ في المستقبل إذا ما استمر هذا ...
محمد المطني

النهار

نقش- تحت رحمة الله

محمد المطني

 

«نحن تحت رحمة الله» هكذا علق عميد كلية الهندسة في جامعة الكويت وهو يتحدث عن حاجة الكلية الماسة لصيانة مختبراتها لضمان عدم تأثر الطلبة وتحصيلهم العلمي جراء أعطال الأجهزة ويطلب العميد من الشركات الصديقة كما أسماها دعم الكلية بالتبرعات لتطوير وصيانة أجهزتها واقترح فتح باب المساعدات لعدم صرف ميزانية الصيانة. يحدث هذا في بلد لا يملك إلا جامعة واحدة فقط يصرف عليها ويتبناها ويتباهى بها في كل محفل ويحدث هذا في حكومة تدعي دعمها للشباب، بينما في جانب آخر يسجل عليها في ميزانيتها الأخيرة عهد مالية، كما أسماها وزير المالية وصلت إلى مليارات الدنانير تم صرفها دون سندات إلى الآن ذهب كثير منها لعلاج سياحي تقدمه الحكومة بطبق من ذهب لنوابها في البرلمان لكي يسيطروا على ناخبينهم ويضمنوا نجاحهم في الانتخابات القادمة فتضمن معهم الحكومة بقاءها واستمرارها.

كلنا يا دكتور تحت رحمة الله مو بس جامعتكم ، كلنا بأطفالنا وشبابنا ومتقاعدينا ورياضتنا وتعليمنا وصحتنا وبيئتنا السياسية ، كلنا نتوقع الأسوأ في المستقبل إذا ما استمر هذا الوضع وهذه الطريقة في تسيير الأمور، كلنا تحت رحمة الله ونحن نشاهد وضعنا الداخلي من أسوء إلى أسوء ، كلنا تحت رحمة الله ونحن نراقب كل شيء جميل في ديرتنا يتحول إلى ضده بفعل فاعل.

لقد أسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي، فما يحدث لن يحرك ساكناً في دولة فقدنا معها الإحساس بالتقصير حتى أصبح الشيء العادي لا الكامل محط تقدير واعجاب ، كلنا معكم تحت رحمة الله وننتظر الفرج وحتى هذا الحين مالنا إلا الصبر. تفاءلوا.

 



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني