FacebookTwitterYoutubeRSS

لا جديد هنا سوى كسر الأرقام القياسية في الفساد.. برأي محمد الوشيحي


16/8/2017  الجريدة  2:11:33 PM
لا جديد هنا سوى كسر الأرقام القياسية في ...
محمد الوشيحي

الجريدة

لا جديد... يا بيه

محمد الوشيحي

 

هل تبحث عن جديد؟ اذهب إلى الشارع الآخر. لا جديد هنا سوى كسر الأرقام القياسية في الفساد، على وقع صيحات الجماهير ونحيبها. لا جديد هنا سوى استمرار كسر القلوب وتشويه الصورة، صورة الكويت. لا جديد هنا سوى استمرار النجاح في إلقاء تهمة الفشل على الغاضبين، من الفساد، من أبناء وبنات الوطن.

لا جديد، يا بيه. تراجعت الكويت عشرين مركزاً في محاربة الفساد، لتصبح في المركز الخامس والسبعين عالمياً، بحسب تقرير منظمة الشفافية الدولية، واحتفظت بلقبها كـ'أكثر دول الخليج العربي فساداً'. والمراكز الأولى لا تأتي بالمجان، كما تعرف حضرتك، ومن طلب العلا سهر الليالي.

اذهب إلى الشارع الآخر فلا جديد هنا. المجلس الأعلى للتخطيط، الذي يُفترض أنه يجمع خيرة العقول في هذا البلد، ويواكب عقلية العصر، ويحلق في فضاء منافسة الدول الأخرى، ها هو يجمع عدداً ممن أوصلوا البلد إلى ما وصلت إليه! كي يعرف الناس أن الفشل جاء بعد تخطيط وتدبير ورعاية وعناية، وسبق إصرار وترصد.

ما الذي تبحث عنه هنا؟ عن جديد؟ ألا تفهم؟ اذهب إلى الشارع المجاور أو الذي خلفه، فلا جديد هنا. وإن كنت مصراً على البحث عن جديد في كومة القديم هنا، فهو 'تجديد نوعية التهم الملقاة على المعارضة بأسلوب مطور'. هل تريد أمثلة أم أن كل شيء واضح؟

حسناً، لا تأتي إلى شارعنا مرة أخرى للبحث عن جديد، هذا الشارع لا جديد فيه.

 



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني