FacebookTwitterYoutubeRSS

كوريا الجنوبية: السماح باندلاع حرب بشبه الجزيرة الكورية سيدمر العالم كله


26/9/2017  الآن - الجزيرة  2:54:00 PM
كوريا الجنوبية: السماح باندلاع حرب بشبه ...

طلبت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانغ كيونغ-وا من الولايات المتحدة 'تجنب التصعيد' ردا على استفزازات من المرجح جدا أن تقدِم عليها كوريا الشمالية، في وقت أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنها ستتيح خيارات أمام الرئيس دونالد ترمب للتعامل مع الأزمة.
وقالت الوزيرة في خطاب أمام مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في واشنطن الاثنين إنه 'من المرجح جدا أن تقدم كوريا الشمالية على استفزازات جديدة'.
وأضافت أنه 'يجب أن نتمكن سويا من إدارة الوضع بطريقة تحول دون مزيد من تصعيد التوترات أو وقوع مواجهات عسكرية عرضية قد تتفاقم سريعا' مؤكدة في كلمتها أنه 'لا يمكن اندلاع حرب جديدة' في شبه الجزيرة الكورية.
ودعت الوزيرة لممارسة أقصى الضغوط على نظام كيم جونغ أون وفرض أشد العقوبات عليه كأداة دبلوماسية لحمله على العودة لطاولة المفاوضات من أجل جعل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بصورة 'كاملة ويمكن التحقق منها ولا رجعة عنها'.
البنتاغون من جهته أعلن أنه سيتيح للرئيس ترمب خيارات للتعامل مع كوريا الشمالية إذا واصلت استفزازاتها.
وأبدى المتحدث باسمه العقيد روبرت مانينغ استعداد واشنطن التام لخوض حرب ضد كوريا الشمالية، وأكد أن تحليق القاذفات الأميركية بالقرب من حدود هذا البلد كان في الأجواء الدولية، مشددا على حق واشنطن في القيام بالطلعات الجوية هذه.
أما وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء فقد ذكرت صباح اليوم الثلاثاء -نقلا عن جهاز المخابرات في سول- قوله إن كوريا الشمالية تحرك طائرات وتعزز دفاعاتها على الساحل الشرقي بعدما أرسلت الولايات المتحدة قاذفات إستراتيجية إلى شبه الجزيرة الكورية مطلع الأسبوع.
وكان وزير خارجية كوريا الشمالية ري يونغ-هو قال إن ترمب أعلن الحرب بعد تغريدات نهاية الأسبوع الماضي قال فيها إن بيونغ يانغ لن تكون موجودة طويلا، معلنا حق بلاده في الدفاع عن نفسها بما في ذلك إسقاط الطائرات الحربية الإستراتيجية الأميركية، حتى قبل دخولها المجال الجوي.



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني