FacebookTwitterYoutubeRSS

هل يعقل دولة رأسمالية مثل الكويت تتجه الى طلب قرض؟!.. يتسائل محمد الجلاهمة


12/2/2018  الانباء  12:32:55 AM
هل يعقل دولة رأسمالية مثل الكويت تتجه الى طلب ...
محمد الجلاهمة

الانباء

وجهة نظر- الدماء الشابة ومباريات الكرة

محمد الجلاهمة

 

بين الحين والآخر نسمع مصطلحات حول التوسع في الاستعانة بالشباب وتجديد الدماء وإلى غير ذلك من المصطلحات، وغير المتابع للأوضاع يظن ان الجيل القديم هو المسيطر على مفاصل كل شيء، وبالطبع هذا بخلاف الحقيقة والتي تظهر بوضوح من خلال تشكيلة مجلس الأمة والتي تغلب عليها الأعمار الصغيرة قليلي الخبرة، ولكن في المقابل من غير الممكن الاستغناء عن الخبرات لأن التواصل بين الأجيال يكسب الجيل الجديد الخبرات، نعم الشباب عماد أي وطن ومن هذا المنطلق تشرع القوانين بما يمكن الأجيال الشابة من الحصول على فرصتها في تبوؤ مختلف المناصب ولكن التدرج في كل شيء أمر منطقي، وكما للشباب أهمية أيضا للخبرة أهمية ولا يمكن الاستغناء عنها.

وهذا سبب تردي وضع البلد.

وبالعودة الى الجهات العسكرية «الداخلية والدفاع والحرس الوطني والإطفاء» نجد ان آلية تمكين الشباب مطبقة من خلال نظام الترقي ولكن من وجهة نظري هناك اهمية قصوى للإبقاء على الخبرات الأمنية والعسكرية لأكبر فترة ممكنة لأن الخبرة لا تدرس بل تصقل بمرور الأيام والسنين والممارسة.

شخصيا اعرف شخصيات أمنية وخبرات قديرة كانت بمنزلة مدارس في العطاء، على سبيل المثال لا الحصر الفريق عبدالله الفارس والفريق م عبدالفتاح العلي والفريق ثابث المهنا وأيضا توجد الآن خبرات أمنية وطنية قمة في العطاء والتفاني وهم كثر وحتى لا أتعرض للوم لن اذكر أسماء بحيث اذكر قيادات وأنسى احدهم بالتالي فإنني أشبه القيادات الأمنية المؤثرة بالأطباء والمستشارين القانونين والأكاديميين والذين يكتسبون ثقلا، وكلما مرت عليهم السنوات كانوا اكثر خبرة ووجب الاستفادة من خبرتهم ما داموا كانوا قادرين على العطاء وقبل هذا وذاك تكون لديهم الرغبة في الاستمرار.

قبل سنوات منح مجلس الوزراء امتيازات للتقاعد وقررت اعداد كبيرة الاستفادة من الامتيازات على ان الكثير منهم في قمة العطاء وكان يمكن الاستفادة منهم لعقدين بالنسبة لبعضهم وأيضا تمت احالة عدد منهم للتقاعد القسري وقام الشيخ خالد الجراح بإنصافهم وإعادتهم، ومن بينهم العميد توحيد الكندري وأبارك له تولي العلاقات العامة بالإنابة، وبالتالي من المهم الاحتفاظ بما تبقى من خبرات لديها القدرة على العطاء اما مسألة الاستغناء الجماعي عن الكفاءات والخبرات الأمنية بدعوى احلال جيل جديد والدماء الشابة فهو غير منطقي لأننا «مو داشين مباراة كرة قدم».

 

وأخيرا أود ان تشاركوني في سؤال يؤرقني وهو هل يعقل دولة رأسمالية مثل الكويت تتجه الى طلب قرض؟!



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني