FacebookTwitterYoutubeRSS
22/6/2017 7:31:22 PM

تنشر ما منع من النشر


ضعف ادارتك يا رئيس الوزراء وتفشي الفساد في طوارئ 2007 وكارثة مشرف ومناقصة 'الصبية' ومستشفى جابر كلها تدفع بإستقالتك

11/11/2009  الآن - خاص   12:56:10 م
ضعف ادارتك يا رئيس الوزراء وتفشي الفساد في ...
رئيس الوزراء وفهد الخنة

 حصلت على مقال للكاتب د.فهد الخنة منع من النشر حيث يكتب، وننشره أدناه :

من وحي الخاطر
د.فهد صالح الخنه 
ارحل الكويت تستحق الأفضل

    تأكيد رئيس الوزراء للنواب أن المجلس باق لأربع سنوات مع إن ذلك لا يرجع له بل لحضرة صاحب السمو حفظه الله لأنه الحكم بين السلطتين ورغم تمنياتنا ببقاء المجلس لمدتة الدستورية ولكن ليس على حساب سلطاته الدستورية ودوره الرقابي والتشريعي وكذلك ليس برئاستك للحكومة التي يجب أن تستقيل منها على خلفية شيكات النواب ومصاريف ديوانك وتحال إلى محاكمة الوزراء ليأخذ القانون مجراه علاوة على فشلك التام والذريع في إدارة الدولة ، أن محاولتك فرض نفسك وكأن بقاء المجلس مرهون ببقائك وترسل رسالة للنواب لتأجيل الاستجوابات أو إحالتها للدستورية أو التشريعية أو هو حتى شطبها بالشبهة المتكررة بعدم الدستورية هو في الحقيقة الذي سيقضي على المجلس وصلاحياته وهذا يعني كذلك هروبك المستمر من مواجهة الاستجواب رغم إعلانك استعدادك لصعود المنصة لأنه إعلان وهمي وخديعة معروفة وإذا كان النواب يريدون استقرار المجلس فليبحثوا عن سبب حل الثلاث مجالس السابقة!!؟ إنه أنت يا سمو رئيس مجلس الوزراء وليس غيرك لقد دافع عنك نواب كثر وكانت معك أغلبية مريحة منذ أول مجلس كنت فيه إلى هذا المجلس الذي فيه أغلبية فدائية أعلنت جهوزيتها للانقضاض على أي استجواب يقدم لك واستعدادها للتصدي له فأين العلة والخلل إذن !!؟ أنه بضعف إدارتك وخوفك من صعود المنصة وتفشي الفساد وما طوارئ 2007-2008 عنا ببعيد ومحطة مشرف ومناقصة محطة الصبية التي دار حولها لغط كبير ومناقصة مستشفى جابر وتداعياتها وذهاب أكثر من 40 مليار دينار ميزانيات حكوماتك خلال الثلاث سنوات الماضية هباءاً منثوراً لم نر منها شيئاً يستحق على ارض الواقع وإذ عدنا إلى تصرفاتك فمصاريف ديوانك في النيابة بعد تقرير ديوان المحاسبة الذي يدينك سياسياً وشيكاتك واعترافاتك وحججك المرفوضة بأنها من أموالك الخاصة وتتصرف فيها كيفما تشاء وهي حجة غير صحيحة فلا يجوز لك دفع أموال لنواب الأمة تحت أي ذريعة أو أي ظرف إذ أنها تنافي الشفافية وتثير شبهة الرشوة لشراء مواقفهم لمصلحتك وإذا كان الأمر كما تقول من أموالك وعلى كيفك فهل يسمح لك ذلك بدفع أموال لمجلس القضاء الأعلى  و لأعضاء المحكمة الدستورية أو النائب العام أو رئيس لجنة المناقصات أو رئيس ديوان المحاسبة أو رئيس الفتوى والتشريع مع كامل تقديري لمن ذكرت وثقتي بنزاهتهم وأنهم فوق الشبهات خاصة رجال القضاء  وإنما اضطررت إلى ضرب أمثلة لأبين بطلان التحجج بأنها من أموالك الخاصة وأن حقك بالتصرف بها على كيفك , إنه منطق أعوج مدمر للبلد ، فأموالك تتصرف فيها حسب الشرع والقانون و الشرع والقانون يحرمون ويجرمون إعطاء رئيس الوزراء أية أموال ولو كانت من حسابه الخاص إلى النواب والقضاء العادل هو الفيصل في ذلك ولك حق الدفاع عن نفسك وله تقدير إن كانت بهدف تغيير مواقفهم أو لأمر أخر ولكنها كما أكدت سياسياً مرفوضة وعليك الاستقالة فوراً حتى تنطلق الكويت برئيس وزراء جديد وحكومة جديدة وبوجود هذا المجلس الذي إن أراد النواب المحافظة عليه فعليهم أن يرفعوا كتاب عدم تعاون معك لا أن يدافعوا عنك لان من سبقهم فعل ذلك ولم يبق المجلس وإن لم يفعلوا ولن يفعلوا فما عليهم حسافه ولا عليك .
والله المستعان



Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

?لقد تم إضافة تعليقك بنجاح , سيقوم فريق التحرير بمراجعة واعتماد تعليقك في أقرب وقت?

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني





الدليل الإعلاني