FacebookTwitterYoutubeRSS
28/2/2017 3:51:53 AM

تنشر ما منع من النشر


هذا أحمد عبدالعزيز السعدون، فمن أنتم؟

14/10/2010  الآن-خاص  8:00:16 PM
هذا أحمد عبدالعزيز السعدون، فمن أنتم؟

حصلت على مقال للكاتب جاسم عبدالرحمن العبدلي منع من النشر حيث يكتب، وننشره أدناه:

 

تابعت كما تابع غيري الحرب الشنيعة التي توجه اليوم إلى اللجنة المالية بشكل عام وللنائب أحمد السعدون بوجه خاص ، وأصبح المدافعين عن الغرفة وعن شرعيتها ملكيين أكثر من الملك نفسه ، فمن الخباثة إيهام القارئ أن سبب طرح قانون الغرفة بهذا الوقت ما هو إلا نكاية بموقف الغرفة حيال القضايا المختلفة وتصديها للمواضيع المصيرية
ومن باب الضحك على العقول والرهن على سذاجة البعض ونسيانه للتاريخ إفتعلوا تلك القصص والأوهام في مخيلتهم مُدركين أن التاريخ بيدهم هـُم وليس بيد العامة من البشر، وعلى هذا الأساس ترجيت التاريخ أن يفتح أبوابه المغلقة وأن يفتح مضاريفه المشمعة ليُعلم الناس ما خفاه البعض ، فقانونية الغرفة تعود بنا إلى الوراء عشر سنوات بالتمام والكمال عندما تحدث عنها النائب سيد عدنان عبدالصمد وتبعتها كلمة للنائب أحمد السعدون في إحدى جلسات مجلس الأمة عــام  2001
وبعد هذه الكلمة الشهيرة لم يتم الرد عليها لا من الغرفة ولا من رئيسها وذلك حسب ما جاء في محضر إجتماع مجلس إدارة الغرفة  عام 2004 حيث تم التطرق إلى أن رئيس الغرفة آنذاك السيد سعد على الناهض آثر عدم الرد لإيمانه المطلق بصدق نية من تحدث عن شرعيتها بل أن كلمة النائب تعتبر فرصة جيدة لوضع حد للتساؤلات والتقدم بمشروع قانون جديد للغرفة

ويكمل المستشار القانوني لمجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة ماجد بدر جمال الدين حديثه في اجتماع مجلس إدارة الغرفة أن تعديل قانون الغرفة تم على ثلاثة مراحل والتعديلات غير قانونية ولكنها إكتسبت شرعية الواقع و لقد أكد ما قاله عند المرحوم عبدالعزيز الصقر بأن التعديلات خطأ قانوني فادح و كان رد المرحوم بمثابة إحترام الرجل للقانون وإجلاله حيث قال بأن ماحصل من تعديلات على قانون الغرفة ما هو إلا خطأ وتصحيحه أصبح متعذرا جدا الآن، وعلينا الانتظار لتعديل قانون الغرفة أو لحين تقديم قانون جديد

إذاً من يتحدث اليوم عن الشرعية والقانونية فهو كلام مأخوذ خيره ، فالقانون قـُدم والتساؤل مطروح وبقوة لماذا الخوف من إقراره ؟ لماذا الطعن والدخول بنية من تقدم ؟  لماذا البحث في شكليات الاجتماع وبطلان إنعقاده ؟ لماذا الإستناد على تصريح نائب ببطلان إنعقاد اللجنة إجتماعها وكأنه خبير في اللوائح والنظم وهو إلى الآن يتعلم نقاط النظام من عدنان المطوع ؟ لماذا تـُشوه الحقائق بعدم دعوة أعضاء الغرفة للاستئناس برأيهم ...والحقيقة موجودة في محاضر اللجنة المالية  التي تؤكد حضور ممثلي الغرفة بعد تلقيهم الدعوة الرسمية ومنهم أنس الصالح وفهد الجوعان والخبير الدستوري الدكتور محمد المقاطع ...كل هذه التساؤلات تجعلنا نضحك و بقهقهة ونقول ليش اللف والدوران على بعض إعلنوها صراحةً رفضكم للقانون وأحترموا عقولنا يا بـَـشــَـرْ

الآن وبعد كل هذه الافتراءات والدجل تأتى إفتتاحية صحيفة وتتحدث عن صفقات وأجندات و عن حقد لتمرير قانون يدمر الغرفة ... أمر مضحك جدا أن تتكلم الصحيفة عن الصفقات والمساومات وتناست قربها من تيار إستقال أمينه العام إعتراضا على مساومات وصفقات عُقِدَتْ أثناء حبسه ، لذلك ندعوهم بعدم الصياح و البكاء و التركيز على حل قانون الغرفة تدون تضخيم و تهويل والإبتعاد عن الغمز واللمز فمن تتكلمون عنه اليوم هو أحمد عبدالعزيز السعدون فمن أنتم ؟ 

 
جاسم عبدالرحمن العبدلي  




Add commentBookmark Save pagePrint pageSend page

أضف تعليقك




 

الدليل الإعلاني





الدليل الإعلاني