الأوقاف المصرية توحد دروس التراويح خلال 'رمضان'

عربي و دولي

1553 مشاهدات 0


قررت وزارة الأوقاف المصرية، توحيد دروس التراويح في شهر رمضان المقبل، في المساجد والزوايا. وشددت في بيان نشرته على موقعها الرسمي على الإنترنت، على أن دروس التراويح هذا العام على مدار شهر رمضان، ستكون حول القيم والأخلاق، مع مراعاة بعض المناسبات المتصلة بشهر رمضان.

وأوضح البيان، الصادر أمس، أنه تقرر أن تكون خاطرة التراويح ما بين خمس إلى سبع دقائق، وبما لا يتجاوز عشر دقائق، على أقصى تقدير مع اعتبار تجاوز العشر دقائق مخالفة تستوجب المساءلة.
ونشرت الوزارة نصوصاً كاملة للخواطر الرمضانية، داعية الأئمة والخطباء للالتزام بها، وتراوحت الموضوعات الـ28 بين قيم التسامح والتعاون وكتم الغيظ والصبر والبذل والإيثار وحفظ اللسان.
وتأتي تلك الخطوة ضمن سلسلة قرارات سابقة لتأميم المساجد وضبْط الخطاب الديني، بحسب 'الأوقاف'.
وسبق أن قررت تعميم نظام الخطبة الموحدة على جميع المساجد في مصر، ثم أعقب ذلك الخطبة المكتوبة، التي أثارت جدلاً كبيراً بين الأئمة والخطباء، معترضين على ما تتضمنه من قتل الإبداع وعدم اعتبار الظروف المحلية المحيطة بالمناطق التي تتواجد بها المساجد.
وجاء كثير من عناوين الخطب الموحدة والمكتوبة، متصادمة مع حالة الفقر والعوز التي يعايشها نحو 80 في المائة من المصريين، الذين يعيشيون تحت خط الفقر، فيما جاءت الخطب لتحدثهم عن التطوع والتبرع والبذل.

الآن - وكالات

تعليقات

اكتب تعليقك