تصريحات ترامب العنصرية تثير جدلاً

عربي و دولي

802 مشاهدات 0


وجد الرئيس دونالد ترامب نفسه مجددا وسط وابل من الانتقادات، وهذه المرة على المستوى الداخلي والخارجي معا. والسبب تصريحات نسبت إليه، وصف فيها دولا إفرقية وهايتي بـ'أوكار قذرة'، وهو تعبير'عنصري' حسب الأمم المتحدة.

وكان مصدران أمريكيان مطلعان نقلا عن ترامب قوله: 'لماذا تريد الولايات المتحدة استقبال مهاجرين من هايتي ودول أفريقية' ليصفها بعد ذلك بـ'أوكار قذرة'.

وقالت مسؤولة كبيرة في حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم في جنوب أفريقيا اليوم الجمعة إن تصريحات منسوبة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يشير فيها لبعض الدول الأفريقية بأنها 'حثالة الدول' مهين بشدة لجنوب أفريقيا.
 
وقالت نائبة الأمين العام للحزب جيسي دوارتي خلال مؤتمر صحافي في إقليم إيسترن كيب 'بلدنا ليس حثالة وكذلك هايتي أو أي دولة أخرى في محنة'.
 
وأبلغ مصدران رويترز أن ترامب تساءل أمس الخميس لماذا تريد الولايات المتحدة أن تستقبل مهاجرين من هايتي ودول أفريقية مشيرا إلى بعضها بتعبير 'حثالة الدول'.
 
وقالت دوارتي للصحافيين 'وكأن الولايات المتحدة ليس لديها مشاكل(...) هناك بطالة في الولايات المتحدة وهناك أناس لا يتمتعون بخدمات الرعاية الصحية'.
 
وأضافت 'لن ننجر إلى تصريحات تحط بهذا الشكل من شأن أي دولة تعاني من أي نوع من المصاعب الاجتماعية والاقتصادية أو غيرها من الصعوبات'.
 
ومن جهتها، وصفت المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، بـ'العنصرية' تصريحات الرئيس ترامب.
 
وفي مؤتمر صحافي، أكد المتحدث باسم المفوضية، روبير كولفيل أن 'هذه التصريحات التي أدلى بها رئيس الولايات المتحدة صادمة ومخجلة، اعتذر لكن لا يمكن وصفها بأي شيء آخر سوى بالعنصرية'.
الآن - وكالات

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha