محكمة إسرائيلية تقرر الإفراج عن معظم معتقلي تظاهرة حيفا التضامنية مع غزة

عربي و دولي

528 مشاهدات 0


قررت محكمة الصلح الإسرائيلية في مدينة حيفا، اليوم الإثنين، الإفراج عن معظم معتقلي تظاهرة، الجمعة الماضية، التضامنية مع غزة. 

وكانت الشرطة الإسرائيلية هاجمت التظاهرة وقمعتها بالقوة، واعتقلت 19 مشاركا فيها، بينهم رئيس جمعية 'مساواة' الحقوقية جعفر فرح، الذي تم كسر ساقه في مركز للشرطة، كما قال في المحكمة.

وقرر القاضي الإفراج عن معظم المعتقلين، باستثناء 7 مدد توقيفهم بطلب من الشرطة التي اتهمتهم بـ'الاعتداء على عناصرها'.

وقال 'فرح'، في المحكمة، إنه اعتقل خلال التظاهرة وهو يبحث عن ابنه، الذي اعتقل أيضا، فيما تم ركله من قبل شرطي على رجله فكسر له عظمة الفخذ.
وأظهر مقطع فيديو 'فرح'، وهو يدخل قاعة المحكمة مستخدما عكازين، بينما أظهرت صور سابقة لحظة اعتقاله وهو يمشى بشكل طبيعي.
وكان عشرات من المتضامنين تظاهروا في حيفا، الجمعة الماضية، للتعبير عن تضامنهم مع المتظاهرين السلميين في غزة.
وارتكب الجيش الإسرائيلي مجزرة دامية بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، يومي الإثنين والثلاثاء الماضيين، استشهد فيها 65 فلسطينيًا وجرح أكثر من ثلاثة آلاف آخرين.
وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، الذي تم الإثنين الماضي، ويحيون الذكرى الـ70 لـ'النكبة' الفلسطينية المتزامنة مع قيام إسرائيل.

 

الآن - وكالات

تعليقات

اكتب تعليقك