شركة نفط الكويت والرعيل الأول.. بقلم محمد سعود البدر

زاوية الكتاب

كتب محمد سعود البدر 439 مشاهدات 0

محمد سعود  البدر

القبس

شركة نفط الكويت والرعيل الأول

محمد سعود البدر



‏تحتفل شركة نفط الكويت K.O.C ‏من وقت لآخر باستعراض نشاطاتها وإنجازاتها وخططها المستقبلية وتكريم مجالس إداراتها والمتميزين فيها.

وكانت ‏وزارة التربية تنظم رحلات منتظمة لطلابها ‏لزيارة مرافق الدولة المختلفة للاطلاع على نشاطاتها، ومنها شركة نفط الكويت، وعند ‏زيارة ‏مدينة الأحمدي يطلع الطلاب على مرافق الشركة ‏كالمعارض ‏ومراحل استخراج النفط وتكريره وتصديره. وهكذا ‏تقوم الشركة بهذه النشاطات المتميزة ‏لتعريف الجمهور بأعمالها ‏وتقديم المعلومات اللازمة للأجيال لبناء مستقبلهم وخدمة وطنهم.

ولكن ‏في مقابل ذلك النشاط ‏فإن شركة نفط الكويت ربما ‏أغفلت ‏أو نسيت ولم تحتفل وتستذكر ‏الرجال من الرعيل ‏الأول من أهل الكويت الذين التحقوا ‏بالشركة منذ ‏تأسيسها وعملوا في حقول النفط منذ الثلاثينات من القرن الماضي، الذين امضوا ‏شبابهم في خدمة بلادهم في ظروف مناخية قاسية ‏صيفا وشتاء ‏في ظل غياب وسائل الاتصالات ‏وقلة المواصلات وبساطة العيش والسكن، وكانوا، ‏رحمهم الله، لا يزورون أهاليهم الا في ‏العطلة الأسبوعية. ألا ‏يستحق التكريم هؤلاء الرجال ‏العاملون الذين نذروا ‏أنفسهم في تلك الحقبة ‏من تاريخ الكويت والبذل والعطاء في تلك ‏الظروف ‏كي يوفروا لبلدهم ‏هذا المورد من الذهب الأسود، الذي يعتبر ‏الدخل الرئيسي ‏للبلاد، ‏الذي ‏قامت عليه النهضة التعليمية والصحية والعمرانية ‏وجميع ‏الخدمات، وما زالت هذه المادة الثمينة ‏تمد بلادنا الغالية بهذه الثروة التي عم خيرها ‏عن طريق المساعدات والمنح والقروض ‏كثيرا من أنحاء العالم؟

لذلك نرى ‏أن تقوم العلاقات العامة بالشركة بالاتصال ‏بذوي ‏وأبناء وأحفاد ‏هؤلاء الرواد الاوائل لتزويدها بالمعلومات المتوافرة لديهم ‏عن هؤلاء الرجال ‏لاستكمال بياناتهم إذا كانت بعضها غير متوافرة في الشركة، كي يتسنى ذكرهم في المناسبات التي تحتفل بها الشركة من وقت لآخر.

وعلى سبيل المثال، فان والدي رحمه الله كما ورد في سجل الشركة يعتبر الموظف الكويتي الاول، الذي التحق بشركة نفط الكويت من عام 1936 في حقل بحرة النفطي ثم توقف العمل بالشركة اثناء الحرب العالمية الثانية واستأنف العمل في حقل برقان بعد ذلك، واستمر رحمه الله بالعمل في هذه الشركة نحو عقدين من الزمن (وقد ذكرنا بعض هذه المعلومات في مقال سابق في هذه الصحيفة).

ألا يستحق هؤلاء الرجال من الرعيل الاول في شركة نفط الكويت التكريم والإشادة بهم في مناسبات الشركة وإطلاق أسمائهم لتخليد ذكراهم على بعض مرافق الشركة او بعض شوارع مدينة الاحمدي وتخصيص ركن لهم في معرض الشركة؟

نأمل من المسؤولين في هذا القطاع المهم الاهتمام بهذا الموضوع وبانتظار الرد، ولا شك انهم حريصون على ذلك.

والله الموفق.


تعليقات

اكتب تعليقك

captcha