#جريدة_الآن المؤتمر الأول للمجلس البلدي يوصي بالتعاون مع جهاز " متابعة الأداء الحكومي" للإشراف على الموقف التنفيذي للمشروعات الحكومية

محليات وبرلمان

الآن - كونا 379 مشاهدات 0


قال رئيس المجلس البلدي أسامة العتيبي إن المؤتمر الأول للمجلس البلدي أوصى بعمل بروتوكول تعاون بين المجلس وجهاز متابعة الأداء الحكومي لمتابعة الموقف التنفيذي للمشروعات الحكومية والاسراع في اقرارها وفق البرنامج الزمني المعتمد.
وأضاف العتيبي في كلمة بختام المؤتمر الذي يحمل عنوان (البلدي عراقة المسيرة وشراكة التنمية) أن المؤتمر أوصى كذلك باستحداث وحدة تنظيمية بمكتب وزير الدولة لشؤون البلدية أو تخصيص وحدة تنظيمية قائمة لمتابعة المسار الاجرائي لمشاريع البلاد داخل الجهاز التنفيذي للبلدية وتقديم دراستها للمجلس البلدي خلال المدة التي حددها قانون البلدية رقم (33 لسنة 2016) أو أقل إن أمكن.
وتابع أن المؤتمر أوصى أيضا بتفعيل دور لجان المجلس المختصة بمتابعة وملاحقة النمو السريع في مجالات التنمية العمرانية الجديدة إبداء للرأي في تحديث المخطط الهيكلي للبلاد بما يتماشي والسياسة العامة للبلاد وخطتها في تهيئة مناخ استثماري جاذب يقوم على تنوع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط كمصدر أساسي.
وأشار إلى أن من التوصيات ترسيخ مفهوم المدن المستدامة والتخطيط الحضاري لها وضرورة الاهتمام بالتخطيط المباشر للمدن والضواحي المستدامة ونشر الوعي والثقافة المجتمعية واستخدام طرق وتقنيات إعادة تدوير النفايات بأنواعها المختلفة.
ولفت العتيبي إلى التوصية بعقد ورشة عمل نصف سنوية تضم ممثلين من مختلف الجهات ذات الصلة لتذليل كل العقبات لإقرار كل المشاريع التنموية والحيوية وتحسين بيئة الأعمال وتشجيع الاستثمار.
وذكر أن المؤتمر أوصى أيضا بعقد جلسة خاصة للمجلس البلدي لمناقشة المشاريع الصغيرة والمتوسطة وإعطاء الأولوية في تخصيص أراض مميزة وجاهزة لهذه المشاريع بالمناطق الصناعية والاستثمارية والمناطق كافة وقيام المجلس بعمل مبادرات بهذا الخصوص.
وكان المؤتمر الاول للمجلس البلدي بعنوان (البلدي.. عراقة المسيرة وشراكة التنمية) افتتح أمس الثلاثاء برعاية وحضور سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء.
ويأتي تنظيم المؤتمر إنطلاقا من حرص المجلس البلدي على توثيق علاقات التعاون والتنسيق مع جميع وزارات ومؤسسات الدولة ذات العلاقة بخطط التنمية.

تعليقات

اكتب تعليقك