#جريدة_الآن⁩ مجلس الأمة يناقش 16 تقريراً للجنة "الميزانيات والحساب الختامي" في جلسة اليوم التكميلية

محليات وبرلمان

الآن 798 مشاهدات 0



عقد مجلس الأمة جلسته التكميلية اليوم الأربعاء لاستكمال النظر في بنود جدول الأعمال.
ويناقش المجلس 16 تقريرًا للجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية بشأن مشاريع بقوانين بربط ميزانيات 16 جهة حكومية حول ميزانيتها وحساباتها الختامية.
ومدرج على الجدول تقارير عدة للجان البرلمانية المختلفة ومنها مشروع قانون في شأن نزع الملكية والاستيلاء المؤقت للمنفعة العامة، وتعديل بعض أحكام القانون رقم (42) لسنة 1964 في شأن تنظيم مهنة المحاماة أمام المحاكم وفي شأن تحديد العدد الذي يجوز منحه الجنسية الكويتية لسنة 2019


مضبطة الجلسة

النائب صفاء الهاشم تترأس الجلسة ثم ترفعها لنصف ساعة لعدم اكتمال النصاب . 

رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم يفتتح جلسة مجلس الأمة التكميلية والمعتذرون عن الحضور هم  جابر المبارك ، صباح الخالد ، خالد الجراح ، مريم العقيل ، الحميدي السبيعي ، أحمد الفضل .

مجلس الأمة في جلسته التكميلية يبدأ مناقشة ميزانيات الدولة ويستهلها في 16 ميزانية لعدد من الجهات الحكومية.


النائب عدنان عبدالصمد ( رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي ):

-  اللجنة أنجزت 230 مستنداً بعدد صفحات قدره 30 ألف ورفعت 20 تقريراً  للمجلس حتى اليوم.

- ناقشنا 2600 ملاحظة سجلها ديوان المحاسبة و 24700 امتناع سجلها جهاز المراقبين شكلت 5% من معاملات الجهاز البالغة نصف مليون

 - اللجنة التقت بسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك  وناقشنا 5 محاور لأهم الملاحظات على الجهات الحكومية وهي كالتالي 

 - مخرجات التعليم لا تلبي سوق العمل الذي يفتقد لبعض الكوادر

- تضخم الجهاز الحكومي فهناك 410 وظائف قيادية و 66 وزيرا ومن يحمل درجة وزير

 - الحساب الختامي لا يعبر عن حقيقة المركز المالي للجهات الحكومية

- مهم جداً أن أي آلية لتسوية حساب العهد يجب أن تتحقق من أن المبالغ صرفت وفق القوانين ووفق وقواعد إعداد الميزانية

- تم الاتفاق مع رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك على تشكيل فريق حكومي يقوم بإخطار اللجنة باجراءات الحكومة بمعالجة ما تم نقاشه مع اللجنة 

-  اللجنة لا تستهدف تصيد الأخطاء بل معرفة مكامن الخلل ومنح الجهات الحكومية الفرصة لإصلاح الأخطاء والملاحظات 

- بسبب العجز المالي في ميزانية الدولة منذ 6 سنوات قامت وزارة المالية بالأخذ بتوصية اللجنة بحظر احتجاز الجهات المستقلة أرباحها والقيام بدلاً من ذلك بتحويلها الى خزينة الدولة العامة لدعم المركز المالي للبلاد ودعم الاحتياطي .

- أدعو النواب إلى قراءة تقارير اللجنة وعدم الاكتفاء بالملخصات فهذه التقارير هي خلاصة جهود أبناءكم المخلصين العاملين في المكتب الفني للميزانيات


النائب علي الدقباسي :

- لماذا نجد وظائف لغير الكويتيين  عبر لجوء الحكومة للأبواب الخلفية للتوظيف عبر ما يسمى ببند "الاستعانة بخدمات"  بينما الكويتيون يبحثون عن الوظائف.

- في كل أزمة تحدث  يكون الشباب الكويتي  أهل لتحمل المسؤولية وعمليات إطفاء آبار النفط تشهد ومع ذلك  لا فرص عمل للمواطنين.

- لماذا نتوسع في إنشاء الهيئات فالبلد بحاجة لإعادة هيكلة الهيئات الحالية وما يحصل  ومايحصل يتم تحت شعار  «فسفسة فلوس .. ومال عمك مايهمك».

- أنا نائب قديم ولن أبصم على الميزانيات هذه المرة.

-  على الحكومة أن تتحمل المسؤولية السياسية وأطلب ألا تكون ملاحظات لجنة الميزانيات مجرد فش خلق.


النائب عادل الدمخي :

 - تقارير الميزانيات تكرر الملاحظات والمخالفات ورغم ذلك يتم التجديد لنفس القياديين المسؤولين عنها

- رئيس مجلس الوزراء تمر عليه التقارير الخاصة بالميزانيات و الملاحظات والمخالفات  ورغم تكرر أخطاء القيادات الحكومية نرى مجلس الوزراء يجدد لها دون محاسبة.

 - لا يمكن استمرار الدولة بنفس الطريقة من العجز التنفيذي في ظل استمرار الوزارات المترهلة


النائب محمد الدلال :

 -أشكر اللجنة على رفض ميزانية هيئة الزراعة المليئة بالتجاوزات 

- هيئة الزراعة لا تقوم بدورها في تحقيق الأمن الغذائي 

- أطلب من المجلس رفض ميزانية هيئة الزراعة فمنح الثقة لوزيرها هذا موضوع آخر

- هذه الهيئة همها توزيع الأراضي والمزارع فقط و التضبيط إذن داعي لوجودها .

‏. النائب صفاء الهاشم: صرفت هيئة القران 11 مليون دينار ولم تطبع  مصفحاً واحداً فالقائمين عليها يخافون الله  و مجلس ادارة هيئة البيئة وصل  بالبراشوت و63% من المشاكل لم تتم معالجتها  والخراب مستمر .


. النائب عبدالله فهاد:  إذا كان مشروع معالجة النفايات يكلف 880 مليون دينار ودون أدنى فائدة فلماذا الإصرار عليه .... وعلى وزير البلدية ألا يسير في هذا النهج . 


‏. النائب خليل عبدالله: إن الجميع يعلم أن ملايين الدنانير تصرف على هيئة الزراعة والغريب لا وجود للأمن الغذائي في البلد وهل الهيئة قادرة على توفير و تأمين الغذاء في البلاد في ظل التطورات الإقليمية ؟



. ‏النائب عبد الكريم الكندري : كيف نواجه الناخب وماذا نقول له بعد كل هذه المخالفات والتجاوزات واذا قدمنا استجوابا لرئيس الحكومة يحال للتشريعية واذا استجوبنا الوزير تحمونه.... أمره غريب هالمجلس .


. النائب عبد الوهاب البابطين : جميع الميزانيات مرفوضة لدي لتكرار المخالفات والتجاوزات والملاحظات وهيئة الزراعة موجودة كي توزع مزارع حق اللي "يبونه" ونحن لسنا مستعجلين على الإجازة.


. النائب سعدون حماد: على لجنة الميزانيات استدعاء ممثلي هيئة القرآن الكريم  ومناقشتهم في ميزانياتهم حتى نضع النقاط على الحروف بعدما تم رفضت الحكومة  قرار إلغاء الهيئة . 


. ‏النائب عدنان  عبدالصمد : اللجنة رفضت مايقارب  10 ميزانيات وزرائها لم يستجوبوا ورفض ميزانية هيئة القران فني لا سياسي وكل أعضاء اللجنة صوتوا على حسب قناعاتهم.



. النائب عبدالله الكندري: هناك أمر غريب حين نتحدث عن وجود من يتعمد الإساءة للبيئة الكويتية ليستفيد والأغرب أن  الحكومة تدفع للنظافة عقود بقيمة مليار دولار في حين الدول الأخرى التي تدر لها النظافة أموالاً.


. رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم يرفع الجلسة ربع ساعة لأداء صلاة الظهر.

 

تعليقات

اكتب تعليقك