كأس الخليج اليوم لمن ؟ الأخضر السعودي المتألق أم الأحمر البحريني المبدع

رياضة

الآن 556 مشاهدات 0


تختتم الیوم الاحد منافسات دورة كأس الخلیج العربي ال24 لكرة القدم المقامة في قطر باقامة المباراة النھائیة بین المنتخب السعودي ونظیره البحریني على استاد عبدالله بن خلیفة (الدحیل).

 وكان مشوار المنتخبین في الدورة ملیئا بالاسلاك الشائكة والعقبات اذ استطاع الفریقان تجاوز كل الصعوبات والوصول الى نھائي دورة (خلیجي 24.( وبدأ المنتخب السعودي مشواره في الدورة بخسارة من نظیره الكویتي قوامھا ثلاثة اھداف لھدف دفعت الجمیع الى استبعاد الفریق السعودي من التأھل حتى من دور المجموعات ولیس المنافسة على اللقب.

 وبعد الخسارة الكویتیة كثرت الاقاویل حول مستقبل مدرب السعودیة ھیرفي رینار خصوصا انھ یقدم مستوى متذبذبا في التصفیات الاسیویة المشتركة. 

وما ان استفاق السعودیون من الھزیمة واعادوا ترتیب الصفوف حتى جاءت مواجھة البحرین لیقول الفریق السعودي كلمتھ في الفوز بھدفین نظیفین اعادا الامل في التأھل للدور الثاني.

 وفي الجولة الاخیرة امام عمان كانت المحك الحقیقي امام السعودیة اذ تحتل المركز الثالث قبل المواجھة بثلاث نقاط لتدخل المباراة وھي عازمة على اثبات جودة الفریق والمنافسة على اللقب وكان لھا ما ارادت حیث فازت على عمان بثلاثة اھداف لھدف لتتأھل السعودیة لنصف النھائي متصدرة المجموعة بست نقاط وتضرب موعدا مع قطر صاحبة الارض والجمھور. 

وفي المربع الذھبي راھن اغلب المتابعین على فوز المنتخب القطري لما یملك من امكانات لاعبین وتقدیم مستوى فني عال الا ان الكتیبة السعودیة كانت للھجمات القطریة بالمرصاد وتخطتھا بھدف وحید حجزت بھ مقعدھا في النھائي. 

بینما كان مشوار المنتخب البحریني اصعب من منافسھ حیث تأھل لنصف النھائي من عنق الزجاجة بعد احتلالھ المركز الاخیر قبل الجولة الثالثة. 

وتعادلت البحرین في اول لقاء بالدورة مع المنتخب العماني وظھر بمستوى قال عنھ النقاد ان ھذا الاداء لن یذھب بالفریق بعیدا في الدورة. وما زاد الجرح عمقا الا الخسارة امام المنتخب السعودي في الجولة الثانیة وھنا تقلصت فرص التأھل للبحرین بدرجة كبیرة وتكاد تكون معدومة وتحتاج لمعجزة حتى یصل الفریق للدور الثاني. 

ودخلت البحرین المباراة الاخیرة في المجموعة امام الكویت تحت شعار "اكون او لا اكون" حیث كانت طریقة تأھلھا معقدة وبحاجة لعملیة جراحیة. وبالفعل تجاوزت البحرین الكویت باربعة اھداف لھدفین وتأھلت لنصف النھائي بعد نجاح العملیة الجراحیة وخروجھا من عنق زجاجة المجموعة بالمركز الثاني حاصلة على اربع نقاط. وفي الدور نصف النھائي تسلحت البحرین بالروح القتالیة والالتزام داخل ارضیة الملعب امام العراق الذي قدم اداء في الدورة وضعھ على رأس المرشحین للقب. 

وجارى المنتخب البحریني نظیره العراقي في المباراة حتى اوصلھا الى ضربات الترجیح وفاز بنتیجة (5-3 (بعد انتھاء الوقتین الاصلي والاضافي بالتعادل .(2-2) الایجابي ویسعى المنتخب البحریني لرد الثأر من خسارتھ امام السعودیة في دور المجموعات وتحقیق لقبھ الخلیجي الاول فیما یبحث نظیره السعودي عن اللقب الرابع. 

وقال مدرب المنتخب البحریني ھیلیو سوزا خلال المؤتمر الصحفي قبل مواجھة منتخب السعودیة "انھ لابد من التركیز واستغلال أخطاء الخصم وتسجیل الأھداف للفوز باللقب". 

من جھتھ قال مدرب المنتخب السعودي ھیرفي رینار خلال المؤتمر ان الفریق جاء لتحقیق اللقب لا للمشاركة فقط مؤكدا في ذات الوقت ثقتھ باللاعبین في الفوز بالمباراة.

 ویتفوق المنتخب السعودي على نظیره البحریني في تاریخ مواجھاتھما بالبطولة حیث التقیا في بطولات الخلیج 18 مرة فازت السعودیة في 10 مرات والبحرین 4 مرات اما التعادل فقد حضر 4 مرات.

 وتقام المباراة النھائیة ل (خلیجي 24 (بین السعودیة والبحرین على استاد عبدالله بن خلیفة (الدحیل) في تمام الساعة السابعة مساء. وتعتبر جوائز (خلیجي 24 (الاعلى في تاریخ الدورة حیث یحصل البطل على ملیوني دولار مقابل حصول الوصیف على ملیون دولار فیما تنال جمیع المنتخبات ملیون دولار نظیر مشاركتھا بالدورة. وتتصدر الكویت قائمة اكثر المنتخبات حصولا على اللقب بعشر مرات فیما حققتھ السعودیة وقطر والعراق ثلاث مرات وحصدتھ عمان والامارات مرتین

تعليقات

اكتب تعليقك