زعيم المعارضة الصهيونية: نتنياهو فقد السيطرة على كل شيء بما في ذلك حكومته

عربي و دولي

الآن - وكالات 373 مشاهدات 0


قال زعيم المعارضة الصهيونية يائير لابيد، الثلاثاء 9 يوليو 2024، إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو فقد السيطرة على كل شيء، بما في ذلك الحرب وحكومته والعلاقات الخارجية.

حيث قال لابيد في حديث لإذاعة FM103 المحلية: «لقد فقد نتنياهو السيطرة على كل شيء، على النظام السياسي والحرب، وعلى العلاقات الخارجية، وفقد السيطرة على حكومته».

إلى ذلك، انتقد لابيد شروط صفقة تبادل الأسرى مع حركة حماس، التي أصدرها مكتب رئيس الوزراء، وقال: «إنها تسبب ضررا لا داعي له، إنها مفاوضات معقدة دون أن يتعمد نتنياهو تعقيدها».

والأحد، قال نتنياهو في بيان صدر عن مكتبه: «الخطة التي وافقنا عليها ورحب بها (الرئيس الأمريكي جو) بايدن ستسمح لإسرائيل بإعادة الرهائن دون المساس بالأهداف الأخرى للحرب».

وأضاف: «أي اتفاق (مع الفصائل الفلسطينية) سيسمح لإسرائيل باستئناف القتال (لاحقا) حتى تحقيق جميع أهداف الحرب».

لابيد دافع خلال حديثه للإذاعة عن قراره منح «شبكة أمان» لحكومة نتنياهو في الكنيست (البرلمان)، في حال التوصل إلى اتفاق تبادل أسرى واستقالة وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير، ووزير المالية بتسلئيل سموتريتش على خلفية الاتفاق.

وأضاف: «ربما يؤدي ذلك لإطالة عمر الحكومة الأكثر فشلا في تاريخ البلاد، ولكن سأفعل ذلك لإعادة المخطوفين لأن ذلك أهم من أي شيء آخر».

ومن المقرر أن تتجدد في الأيام القليلة المقبلة المفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل وحماس بوساطة مصر وقطر للتوصل إلى اتفاق لتبادل الأسرى بين الجانبين ووقفا لإطلاق النار، يفضي إلى ضمان دخول المساعدات الإنسانية لقطاع غزة.

والاثنين، غادر وفد إسرائيلي برئاسة رئيس «الشاباك» رونين بار، إلى مصر لمواصلة مباحثات تبادل الأسرى مع حركة حماس، ووقف إطلاق النار في قطاع غزة، وفق صحيفة “هآرتس” العبرية (خاصة).

وعلى مدار أشهر وأمام التعنّت الإسرائيلي بغطاء أمريكي، لم تنجح جهود الوساطة بالتوصل لاتفاق، حيث أعيقت على خلفية رفض نتنياهو الاستجابة لمطالب حماس بوقف الحرب بشكل كامل.

تعليقات

اكتب تعليقك