بعد 22 عاماً على فقدانه..العثور على جثة متسلق جبال أمريكي في البيرو

منوعات

الآن - وكالات 553 مشاهدات 0


عثرت شرطة البيرو على جثة متسلق جبال أميركي فُقد أثره قبل 22 عاما أثناء تسلقه قمة تغطيها الثلوج، وهي محفوظة جيدا، وذلك إثر ذوبان الجليد عنها بفعل التغير المناخي.

وقد جرى الإبلاغ عن فقدان وليام ستامفل في حزيران 2002، وكان يبلغ حينها 59 عاماً، عقب انهيار جليدي على جبل هواسكاران، البالغ علوه أكثر من 6700 متر. ولم تنجح جهود البحث والإنقاذ عندها في تحديد موقعه.

وقالت شرطة البيرو إن رفاته ظهر أخيراً بسبب ذوبان الجليد في سلسلة جبال كوردييرا بلانكا في جبال الأنديس.

وأظهرت صور وزعتها الشرطة أن جثة ستامفل، وكذلك ملابسه وأحذيته، كانت محفوظة جيداً بسبب البرد.

وعُثر على جواز سفره بين مقتنياته، ما سمح للشرطة بالتعرف الى صاحب الجثة.

وتُعدّ جبال شمال شرق البيرو، والتي تضم قمماً معروفة بينها هواسكاران وكاشان، وجهة مفضلة لدى متسلقي الجبال من جميع أنحاء العالم.

وفي أيار، عُثر على جثة متنزه إسرائيلي هناك بعد حوالى شهر من اختفائه.

وفي الشهر الماضي، عُثر على جثة متسلق جبال إيطالي متمرس بعدما سقط أثناء محاولته تسلق قمة أخرى في جبال الأنديس.

تعليقات

اكتب تعليقك