محمد الخس.. في ذمة الله

وفيات
رحل شاعر 'البستان' بعد صراع مع المرض

1056 مشاهدات 0

توفي اليوم الثلاثاء الشاعر الكبير محمد بن خلف بن مبارك الخس المطيري بعد معاناة مع المرض.

وقال فهد نجل الشاعر عبر حسابه على موقع تويتر 'انتقل الى رحمة الله تعالى والدي محمد الخس، وسيصلى عليه غدا الأربعاء الساعة التاسعة صباحا في مقبرة الصليبخات'.

نبذة عن الشاعر الكبير:

- هو محمد بن خلف الخس  من الصعانين من الموهه من علوى من قبيلة مطير .. نشأ وترعرع في الصمان وهو ابن الفارس والشاعر المعروف خلف الخس ( ابوجوخه ).

- قرض الشعر من صغره فقد ألقى عدة قصائد امام الملك عبد العزيز آل سعود 'رحمه الله' وعمره لم يتجاوز ( 15 ) سنة .

- الشاعر الكبير محمد خلف الخس «البستان' احد اعمدة الشعر بل عمالقة الشعر والخس شاعر كبير له جمهور شعري واسع متابع له ومحب لسماع شعره اعطى الكثير للشعر اجاد واصاب وحقق النجاحات الواسعة وكون جماهير عشقته وتابعته... النجاح دائماً حليف للشاعر الكبير لما يتمتع به من روح شعرية انجذب لها الناس... عندما يتحدث تنصت له باهتمام وعندما يقول الشعر تعيش معه.. وحديث ان الخس يقول الشيء الذي لا يقوله غيره... من اشعار جزلة... وكبيرة.

- قدم الكثير الكثير... وكانت له شهرته الواسعة والجماهير الكبيرة المعجبون والمتابعون دائماً يتساءلون ويبحثون عن أشعاره... وله مع الشعر مواقف وبطولات ومحاورات ما بين الشعراء.

وكان دائماً التميز مصاحباً له والنجاح حليفاً له... الخس حقق النجاحات الشعرية واعطى الشعر الكثير.

- وفي مقابلة له مع الوجد مع الاستاذ الشاعر المبدع فايز الدمخ.. رد على سؤال عن الشعر الذي يندفع مع محمد الخس: فأجاب قائلا: «القصيدة اللي من شوق.. وقصيد الشاعر الممتاز مثل دبيان بن عساف وصحن بن قويعان، وعبدالله بن عون، وغيرهم من الشعراء الكبار.. وصحيح ان الشعر للعالم كلها، ولكن بعض الشعر مثل «ضيفة العرس' تلقى فيها «نضجان' وفيها «ني' وفيها «محروق' .. وبعض الشعر مثل «المرقوق اللي محطوط عليه دهن ينملص مع الحلق'.

- وقال الشاعر الكبير محمد الخس عن لقب البستان .. «بان اللقب منحني اياه الملك عبدالعزيزبن عبدالرحمن آل سعود رحمه الله واسكنه الجنة' ومناسبته قلت فيه قصيدة يوم اعلن الحرب على ألمانيا.. راح في لنش وقابل روزفلد رئيس امريكا في ذاك الوقت وقلت فيه قصيدة .. ويوم قلتها قال انت ما انت بالخس.. انت البستان «بستان الشعر' والى ان مات رحمه الله ما كان احد يناديني عنده إلا البستان..

الآن

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha