الموزيري: الكهرباء تعاني من الفساد منذ سنوات

محليات وبرلمان

تأسيس شركات مساهمة سيرفع معاناة المواطنين من انقطاع 'الكهرباء'

1421 مشاهدات 0


أكد النائب شعيب المويزري أن صدور قانون تأسيس شركات مساهمة لإنشاء محطات الكهرباء والماء سيعد خطوة جيدة لرفع المعاناة عن المواطنين الذين عانوا كثيراً من الانقطاعات المتكررة من الكهرباء ، مشيراً إلى أنه يؤيد ويدعم كل ما يفيد الوطن والمواطن .

وقال المويزري في تصريحات للصحافيين اليوم إن الفساد بوزارة الكهرباء والذي تحدثت عنه في الجلسة لم أقصد به الوزير الحالي الدكتور بدر الشريعان ، ولكن الهدف هو إلقاء الضوء على الفساد المالي والإداري والفني الذي تعاني منه الوزارة طوال السنوات الماضية .

وأضاف قائلاً يجب إعادة النظر والوقوف على التجاوزات التي حدثت وتحدث في قطاع الكهرباء ، مستغرباً أن تتكلف محطة كهرباء واحدة وهي محطة الزور الشمالية نحو 900 مليون دينار ، وقال هل يعقد هذا حتى لو كانت المحطة مصنعة من البلاتين ؟!

وأشار إلى أنه من أدلة الفساد الفني بالكهرباء هو ما كشف عنه احترق الغلاية رقم 7 في الدوحة ، وعندما حاولوا إطفاء الحريق وجدوا أن طفايات الحريق كانت فارغة ، لافتاً إلى أنه لا يلوم الوزير الشريعان على ما حدث من فساد في الماضي، ولكن يلومه على الكسل في محاربة هذا الفساد المالي والإداري والفني بوزارته.

وتساءل المويزري هل يعقل أن الوكيل المساعد بوزارة الكهرباء خالد سليمان الحبيشي حصل على حكم قضائي بعودته للعمل ، ولا يقوم وزير الكهرباء بتنفيذ الحكم القضائي ؟

وعن القضية الفلسطينية قال المويزري إنني أثمن الدعوة التي قدمت خلال الجلسة لدعوة البرلمانات العربية والإسلامية إلى الاجتماع في أقرب وقت لبحث الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية على أيدي الصهاينة ، لافتاً إلى ضرورة أن تكون هناك وقفة جادة في وجه العدو الصهيوني.

الآن - المحرر البرلماني

تعليقات

اكتب تعليقك