وتحدث المدرب (52 عاما) بتأثر عن الآثار التي تركتها وظيفته على أسرته، لكنه لم يوضح بشكل كامل أسباب قراره.

وتعرض بوستيكوجلو لانتقادات بعدما فشلت أستراليا في التأهل مباشرة إلى روسيا وتعين عليها الفوز على سوريا وهندوراس في ملحق التصفيات.

وأبلغ بوستيكوجلو مؤتمرا صحفيا في سيدني: 'بعد تفكير عميق قررت أن رحلتي انتهت كمدرب للمنتخب الأسترالي'.

وأضاف: 'مثلما قلت عدة مرات.. تدريب منتخب أستراليا كان مصدر فخر لي وربما لم تكن هذه هي النهاية التي تصورتها عندما بدأت الرحلة لكن في الوقت نفسه أعرف أنه الوقت المناسب وأنه القرار الصحيح'.

وقال بوستيكوجلو، الذي يتطلع للعودة للتدريب على مستوى الأندية، إن ديفيد غالوب المدير التنفيذي للاتحاد الأسترالي لكرة القدم حاول إقناعه بالتراجع عن قراره بعد الفوز 3-1 الأسبوع الماضي على هندوراس في سيدني.